سحر فوزي: الطلاق دمر حياتي لكني خرجت منه أقوى ويؤلمني غياب ابني (فيديو)

أطلت الفنانة السورية سحر فوزي في لقاءٍ قصير مع مجلة فوشيا، من كواليس تصوير الجزء الجديد من مسلسل باب الحارة، وخلال اللقاء كشفت عن بعض التواريخ الهامة في حياتها.

تحدثت فوزي خلال اللقاء عن افتقادها واشتياقها لابنها سومر، الذي يعيش خارج سوريا، وكيف يتعاظم هذا الشوق مع مرور الأيام والسنين، وقد كشفت أن أهم عامين في حياتها، عام 1990 وعام 1994، فخلالهما أنجبت ابنها وابنتها.

أما عام 1995 فتعتبره عام دمار حياتها، حيث وقع الطلاق ما بينها وبين زوجها، وكانت التجربة قاسية، لكنها خرجت منها أقوى بأضعافٍ مضاعفة.

وصرحت الفنانة سحر فوزي أنها لا تخاف أن تتقدم في العمر، فكل مرحلة عمرية لها مميزاتها، لكنها تخاف المرض الشديد وتدعو الله أن لا يصيبها مرض يُقعدها.

وسئلت فوزي عن القرار الذي يُمكن أن تغيره في حال عاد الزمن بها 20 عامًا، فأجابت أنها راضية عن كل قراراتها ولا تندم، وتعيش الحياة بحلوها ومرها وتناقضاتها وأخطائها.

وأهدت فوزي 3 ورود لثلاثة من نجوم الوسط الفني، الأولى للفنان قصي خولي الذي شاركته عمله الأخير “لا حكم عليه”، والثانية للفنانة سلاف فواخرجي، والثالثة للفنانة ديمة الجندي.

اقرأ ايضاً: 👈 سحر فوزي تعود مجدداً إلى باب الحارة بالموسم الحادي عشر!

تنوعت أعمال الفنانة القديرة سحـر فوزي طوال 4 عقود ما بين المسرح والسينما والإذاعة والتليفزيون، وكانت لها مشاركات في دبلجة المسلسلات السورية للعربية، فشاركت في بداياتها في مسرحيات هامة، مثل: شقائق النعمان وكاسك يا وطن.

عام 2006 كانت فوزي على موعد مع الشهرة العربية، عندما شاركت في مسلسل البيئة الشامية الشهير باب الحارة، حيث جسدت شخصية أم بشير زوجة فران باب الحارة أبو بشير/ الراحل حسن دكاك لمدة 7 أجزاء، غابت عن باب الحارة بعد ذلك وستعود في الجزء الحادي عشر.

مواضيع قد تهمك