انطوانيت نجيب أغسل الكلي مرتين اسبوعياً والفن لم يشترلي منزلاً

روت الفنانة السورية أنطوانيت نجيب، معاناتها مع المرض، لافتة إلى أنها تتمنى من االله الموت.

فقالت نجيب بأنها لا تخاف الموت لأنها لم تفعل شر في حياتها، ولم تساهم في خراب بيت أحد، أو التحدث عن شخص بسوء

مشيرة إلى أنها أحياناً ما تتمنى الموت لكي ترتاح، كونها تقوم بغسل الكلى مرتين أسبوعياً مما يسبب لها إرهاق شديد

مضيفةً إلى أن البعض يتهمها بالكفر بسبب ذلك، مشيرة إلى أن نقابة الفنانين فقط هي من تساعدها مادياً لغسيل الكلى.

وحول مخاوفها أوضحت أنها تخاف من أن “تبرك” ، وأن تصبح عالة على أحد، فتتمنى الموت بأسهل طريقة.

وحول وضعها المعيشي أكدت نجيب بأنها تعيش حياة كريمة، كونها لحد اللحظة لم تطلب من أحد أي مساعدة ،

مشيرة إلى أنها لا تحصل على الأجر الذي تستحقه في الأعمال الدرامية، فالفن أصبح تجارة على حد تعبيرها.

اقرأ ايضاً: 👈 انطوانيت نجيب تكـ.ـشفت عن تعرضها للضـ.ـرب وتؤكد بأن مهنة التمثيل معـ.ـيبة!

وأكدت نجيب أن الفن لم يشتر لها منزلاً، ولم تجمع ثروة منه كباقي الفنانين ، مشددة أنها ثروتها الحقيقة هي أولادها فقط.

يذكر أن فيديو صعود نجيب على مسرح قلعة دمشق أثناء حفل جورج وسوف لتحييه وتقوم بمعانقته، أحدث تفاعلاً كبيراًبين رواد السوشيال ميديا،وبالأخص أن وسوف قد تأثر جداً بحضورها، وبكي على بين أحضانها.

مواضيع قد تهمك